شكراً مدرسة أم قيس الأسدية المتوسطة ( بنات )

images.jpg

من المتعارف عليه بأن :
* نهضة الدول تقاس بالتعليم ، ولا يكون ذلك إلا بالمعلم المتمكن لأنه المشعل المضيء لدروب المعرفة والعلم للأجيال القادمة

لقد كنتم على قدر الأمانة والإخلاص والتفاني بالعمل وكرم العطاء في ظل هذه الازمة ورغم تعثر وفشل صروح تعليميةٍ عريقة إلّا أن إدارتكم في ظل هذة الظروف الاستثنائيه الصعبة إستطاعت ان تحقق المستحيل في كل النواحي حيث نجحت بتطبيق كافة الإجراءات الإحترازية وحماية الطلبة من الإصابة أولاً وهو ( الأهم ) ، كما نجحت بتهيئة الطالبات والدخول لقاعات الإختبارات بأجواءٍ يملؤها الأمن والإستقرار النفسي من حسن التعامل حتى في عملية التفتيش وكي لا يتشتت ذهن الطالبة لكي تقدم أفضل مالديها .

يقول الإسكندر الأكبر " أنا مدين لوالدي للعيش ، لكن لمعلمي للعيش بشكل جيد ”

ويقول بيل جيتس " التكنولوجيا مجرد أداة. من حيث جعل الأطفال يعملون معًا وتحفيزهم ، المعلم هو الأهم ” 

ويقول مصطفى كمال أتاتورك “ المعلم الجيد يشبه الشمعة – يفني نفسه لإضاءة الطريق للآخرين”

معلماتي مهما سطرت من كلمات الحب والشكر والتقدير والعرفان لن أوفيكن حقكن ، فقد أجزلتن بالعطاء وضحيتن بالوقت والجهد لكي لانشعر بغربة العودة ونحصد أعلى النسب .

شكراً مدرسة أم قيس الأسدية كنتم على قدر الشعار " بالأخلاق نسمو وبالعلم نرتقي " بقيادة مديرة المدرسة : أ. سـاره المطيـري .

وشكراً لجنة فرعية المسرح :- 
ا/ ريم المطيري + هند البلوشي
ولجنة المسرح :-
ا/ اسماء ابا الصافي + عبله العازمي
ولجنة المسرح :- 
ا/ أمينه الخالدي + نائله الفضلي
ولجنة البدنية :- 
ا/ فاطمه المحيلان + أنفال العنزي 
ا/ عذاري السليماني + ايمان الرشيدي 
ولجنة الفصول :- 
ا/ جميله العنزي+ سلوى العنزي
ا/ مشاعل شرار + هاله طاهر 
ونائب مقيم لمراقب الامتحانات بالانابة :
ا/ أسماء  المسانع 

وجزيل الشكر للطاقم الاداري والتعليمي في متابعة لجان الامتحان واستقبال الطالبات ورئيسة لجان التدخل السريع : هند الظفيري واعضاء لجانها وجميع منتسبي هذا الصرح التعليمي الذي نفخر بوجوده .