مهام إدارة التسويق في المشاريع الصغيرة

img_9037-780x405.jpg

تعتبر وظيفة التسويق من أهم الوظائف الإدارية لأي منظمة ومحددة لنجاحها، فقدرة أي منظمة على إنتاج السلع وتقديم الخدمات تكون محدودة ما لم يصحبها جهداً تسويقياً فعالاً يساعد على تحديد احتياجات المستهلك وزيادة المبيعات والربحية التي تسعى المنظمة إلى تحقيقها، كل الجهود لن تؤتي ثمارها إلا بالتسويق الفعال للمنتجات والخدمات التي تقدمها المنظمة للسوق المستهدف.
ان المقصود بإدارة التسويق اتخاذ القرارات والتخطيط والتنظيم، والرقابة على موارد المنظمة لتسهيل عملية التبادل المتمثلة في إشباع حاجات ورغبات المستهلك وتحقيق أهداف المنظمة، وتعرف بأنّها عملية تحليل وتخطيط وتنفيذ ورقابة الأنشطة المختلفة لتخطيط المنتجات والتسعير والترويج والتوزيع للسلع والخدمات والأفكار لخلق التبادل القادر على إشباع أهداف كل الأفراد والمنظمات. تبدأ عملية إدارة التسويق بالتخطيط التسويقي وتحليل الفرص التسويقية ومن ثم اختيار الهدف السوقي، وبعد ذلك يتم تصميم المزيج التسويقي، تتبعه كيفية إدارة الجهود التسويقية عن طريق التنفيذ والمتابعة والرقابة على مختلف الجهود التسويقية.
وتعرف ادارة التسويق بأنّها، علم وفـن فـي اختيـار الـسوق المستهدفة والعمل على استقطاب الزبائن ونموهم والحفاظ عليهم، من خلال بناء وتزويـد الزبائن بالقيمة العالية وكذلك تعرف بأنها العملية التي يمكن بواسطتها تنفيذ غرض تسويقي معين، والإشراف عليه وذلك بهدف بلوغ الأهداف المرسومة بكفاءة عالية كذلك الناتج المشترك لأنواع ودرجات مختلفة من الجهد الإنساني الإبداعي الذي يبذل في هذه العملية.
تتضمن إدارة التسويق بعدين أساسيين هما البعد الاستراتيجي ويتضمن التحليل البيئي العميق والفعال لمختلف عوامل البيئة المحيطة البعد التكتيكي ويتضمن تحديد مكونات الأهداف المرحلية أو الثانوية التي يجب أن تتكامل وتتفاعل وتنسق من أجل نجاح الإستراتيجية العامة للمنظمة وتحديد أحسن الوسائل التي يجب إتباعها لتحقيق الأهداف المرحلية أو الثانوية وتحديد الإطار الزمني للتغير.
إدارة التسويق هي جهة مركزية تضطلع بوظائف تخطيط وتوجيه وتنظيم وتنسيق رقابة أوجه النشاط المتعلق بانسياب المنتج (سلعة وخدمة) من أماكن إنتاجه أو طرحه أو توفيره لحين وصوله إلى المستهلك أو المستفيد أو المستخدم النهائي.

أ. سعود العتيبي
قسم الادارة المكتبية
المعهد العالي للخدمات الادارية