الاتحاد الأوروبي يعرب عن تضامنه مع أمريكا بعد هجمات إلكترونية


أعلن وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، اليوم الخميس، باسم الدول الـ27 الأعضاء، “تضامن” التكتل مع الولايات المتحدة في ملف الهجمات الإلكترونية التي تخلّلت حملة الانتخابات الرئاسية في العام 2020، والتي نسبتها واشنطن إلى موسكو. وجاء في بيان لوزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل “نشارك شركاءنا مخاوفهم على كل اللاعبين الامتناع عن أي سلوك غير مسؤول ومزعزع للاستقرار في الفضاء الإلكتروني”. وفوض بايدن اليوم الخميس حكومته لفرض عقوبات على أي قطاع في الاقتصاد الروسي بما يشمل إجراءات قد تضع قيودا على قدرة روسيا على إصدار دين سيادي عقابا لها على تدخلها في انتخابات الرئاسة الأمريكية في 2020 وهو ما تنفيه موسكو.