الاتحاد الوطني للموظفين بكافة نقابات يهنئ ويبارك لسمو الشيخ صباح الخالد الصباح


الاتحاد الوطني للموظفين بكافة نقابات يهنئ ويبارك سمو الشيخ صباح الخالد الصباح بتجديد ثقة سمو أمير البلاد المفدي الشيخ نواف الأحمد الصباح حفظه الله ورعاه بإعادة تولي سموكم رئيساً لمجلس الوزراء ونسأل الله العلي العظيم ان يعينكم على حمل الأمانة لما فيه خير لبلدنا الحبيب الكويت.

واوضح الاتحاد ان هذه المرحلة هي المرحلة الفاصلة للشعب الكويتي وذلك لما عناه من المرحلة السابقة من صراعات بين السلطتين التشريعية والتنفيذية والاختلاف وعدم التعاون أدى الي تعطيل بعض القرارات الهامة وكثرة الفساد الذي استشرى بجميع مؤسسات الدولة وعدم القدرة على ملاحقة الفاسدين كما أثر بشكل واضح على المصلحة العامة ومصالح المواطنين.

وأضاف الاتحاد ان الأوضاع السابقة اثرت بشكل ملحوظ على جميع موظفين الدولة وتعطيل حقوقهم التي يتطلع الموظف لتحقيقها، كما ان الحكومة السابقة كانت تتعمد تجاهل حقوق هذه الطبقة وعدم تعاونها مع المنظمات النقابية وعدم احترامها للاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها دولة الكويت وذلك من خلال الوعود التي وعدتها الحكومات السابقة ولم ينفذ أي وعد والكثير من القضايا التي تعمدت تعطليها مما كان له أثر سلبي على المواطنين والموظفين.

وإذ يؤكد الاتحاد بان يكون هناك دور لكل من الاتحادات والنقابات التابعة لهم والفئة المعارضة في تشكيل الحكومة والسماع لآرائهم في اتخاذ القرارات التي تصب في مصلحة الموظفين والمواطنين وذلك لتجنب الاختلافات والصراعات السابقة.

وطالب الاتحاد الوطني من رئيس مجلس الوزراء بسرعة تشكيل الحكومة الجديدة وان يقوم باختيار وزراء ذو كفاءة عالية وأن يكونوا قادرين على تحمل المسئولية والمواجهة وسرعة اتخاذ القرارات ومحاربة الفساد في جميع جهات الدولة

كما طالب الاتحاد وهو مطلب أساسي وذو أهمية من رئيس مجلس الوزراء بإصدار قرار بتوحيد الرواتب بجميع الوزارات والهيئات والمؤسسات، وذلك لتطبيق المساواة بين الجميع مما له أثر ايجابي لجميع الموظفين.

وختم الاتحاد بأنه يمد يد التعاون لجميع مؤسسات وجهات الدولة والحكومة، ويجب على الجميع الوقوف صفاً واحد والتعاون يداَ بيد، وذلك لنهوض ببلدنا الحبيب الكويت الي ما هو أفضل.

رئيس الاتحاد الوطني للموظفين