الاحتلال يكشف عن خطة لمضاعفة عدد المستوطنين في الجولان المحتل


كشف الاحتلال الاسرائيلي الأحد عن خطة لإنفاق أكثر من 300 مليون دولار أميركي بهدف مضاعفة أعداد المستوطنين اليهود في مرتفعات الجولان التي ضمتها من سوريا قبل أربعين عاما. وقال رئيس وزراء الاحتلال نفتالي بينيت خلال الاجتماع الوزاري الأسبوعي الذي عقد في تجمع "ميفو حماة" الزراعي في الجولان المحتل إن هذه هي "اللحظة" لزيادة عدد الإسرائيليين اليهود الذين يعيشون في المنطقة. وأضاف "هدفنا مضاعفة عدد السكان في الجولان". وقدم رئيس الوزراء برنامجه لتحسين أوضاع الإسكان والنقل والسباحة والمرافق الطبية في المنطقة والذي سيترجم باستثمار مليار شيكل (317 مليون دولار) فيها. ويعيش نحو 25 ألف مستوطن في مرتفعات الجولان التي يقطنها أيضا نحو 23 ألف درزي بقوا في الأراضي التي تم احتلالها في حرب العام 1967.