top of page
Single post: Blog_Single_Post_Widget

الجامعة العربية: سياسات الاحتلال الممنهجة تشكل خطرًا على البيئة الفلسطينية


ذكرت جامعة الدول العربية اليوم الاثنين أن السياسات والممارسات الإسرائيلية الممنهجة تشكل خطرا على البيئة الفلسطينية مطالبة بضرورة الضغط على سلطات الاحتلال الاسرائيلي لتحمل مسؤوليتها وضمان وقف استباحة الأراضي الفلسطينية ونهب مواردها. ودعا (قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة) التابع للجامعة في بيان بمناسبة اليوم العالمي للبيئة الذي يصادف الخامس من يونيو كل عام الجتمع الدولي والدول والمؤسسات المانحة الى تخصيص الامكانيات والموارد اللازمة لدعم المشروعات البيئية التنموية بما فيها مرافق المياه والصرف الصحي ومشروعات البنية التحتية وصولا الى بيئة غير ملوثة وصالحة للحياة لأبناء الشعب الفلسطيني. واكد اهمية "هذه المناسبة التي تأتي في وقت يتصاعد فيه العدوان الاسرائيلي على الشعب الفلسطيني بمختلف الاشكال والادوات الاجرامية والارهاب المنظم بسياسات رسمية ممنهجة تستهدف وجود الشعب الفلسطيني وأرضه وحقوقه ومقدساته استيطانا وتهويدا وتطهيرا عرقيا وفصلا عنصريا". واوضح البيان ان سلطات الاحتلال مستمرة في مصادرة وتجريف الاراضي اذ تمثل المساحات المصادرة لأغراض انشاء القواعد العسكرية ومواقع التدريب العسكري الاسرائيلية حوالي نسبة 18 في المئة من مساحة الضفة الغربية بالإضافة الى حرق المحاصيل والاشجار وتدمير الاراضي من اجل شق الطرق الالتفافية واقامة جدار الفصل العنصري. واشار الى ان الاحتلال يواصل استنزاف الموارد المائية الطبيعية ونهب الموارد والثروات الطبيعية كالمعادن والمراعي بالاضافة الى السيطرة على عدد من الحدائق الوطنية والمحميات الطبيعية في الضفة الغربية والقدس في اطار سياسات الاستيطان الاستعماري. كما لفت البيان الى ان سلطات الاحتلال تواصل كذلك عمليات تهريب النفايات الخطرة من نفايات صلبة ونفايات سائلة ونفايات كيميائية وغيرها الى الاراضي الفلسطينية والتي تتم في المناطق المصنفة



Kommentare


bottom of page