السفيرة البريطانية تقلد الباحث الكويتي عيسى دشتي وسام الامبراطورية


قلدت سفيرة المملكة المتحدة لدى البلاد بليندا لويس اليوم الإثنين الباحث الكويتي بالعلاقات الكويتية البريطانية عيسى دشتي وسام الامبراطورية البريطانية (بي إي أم) المقدم من الملكة إليزابيث الثانية تقديرا لجهوده في تنمية وتوثيق ودعم العلاقات بين البلدين.

وأشادت السفيرة لويس في كلمة لها في الحفل الذي أقامته في مقر السفارة بجهود الباحث دشتي وأعماله المتنوعة من كتب ومعارض ومقتنيات ساهمت في تعزيز الأواصر التاريخية التي تجمع البلدين منذ أكثر من قرنين ونصف

من جانبه أعرب دشتي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية على هامش الحفل عن سعادته بهذا التكريم نظيرا للأعمال التي قدمها في السنوات الماضية مشيدا بالعلاقات الكويتية البريطانية التي تتسم بالصدق والانسيابية والتنوع إذ مرت بكثير من الأحداث والمحطات التاريخية المهمة.

وأوضح أن هذا التكريم يحمله مسؤولية كبيرة للعمل بجد واجتهاد لابراز أهم المحطات التاريخية التي جمعت البلدين الصديقين والعمل على تطويرها وتوثيقها والحفاظ عليها.

وكان الباحث الكويتي دشتي أصدر أكثر من 25 كتابا مع جهات مختلفة مثل مركز البحوث والدراسات الكويتية والمجلس الوطني للثقافة والفنون والأداب إضافة إلى إقامة أكثر من 30 معرضا وفعالية يوثق من خلالها العلاقات الكويتية البريطانية لفترات وأحداث مختلفة.