المونس يطالب الحكومة بمعالجة أضرار هبوب الغبار والاتربة الموسمية


طالب النائب خالد المونس بضرورة معالجة الاضرار الناتجة والمتكررة عن هبوب الغبار والأتربة الموسمية التي تتضرر منها عدد من مناطق الكويت وخاصة المنطقة الجنوبية والتي تؤدي الى تجمعات رمليه تحاصر المواطنين في منازلهم وتتسبب بوقوع حوادث تحصد أرواحهم حال اتجهوا إلى الخروج من المنطقة من خلال الطرق التي تغلقها الأتربه.


واعتبر المونس أن الإغلاق المتكرر للطرق المؤدية إلى مدينتي صباح الأحمد السكنية والوفرة السكنية وطريق الأرتال أثناء وبعد كل عاصفة رملية في ظل الإمكانات المادية التي تملكها الدولة أمر غير مقبول واستهتار بحياة المواطنين.

وأضاف المونس كل الوعود التي قيلت من الحكومة وعدد من الوزراء تذهب إدراج الرياح بعد انتهاء العاصفة، والخاسر أهالي المنطقة الجنوبية وللأسف الحكومة تتنصل من التزاماتها المادية والمعنوية في الكوارث والدليل ما حدث مع تعويضات المواطنين من أزمة الأمطار.

وحذر المونس وزرات الدولة المعنية من أي تقاعس خلال العاصفة الجوية التي تمر بها البلاد حاليا مؤكدا على ضرورة انتشار الفرق والدوريات لكل من وزارة الأشغال وبلدية الكويت والداخلية لإزالة التجمعات الرملية بطرق المنطقة الجنوبية ومساعدة العالقين بسبب التجمعات الرملية.