الولايات المتحدة تجري الاختبار الثاني لمحرك صاروخ فرط صوتي


أعلنت القوات البحرية الأمريكية عن اختبار ناجح لمحرك المرحلة الأولى، من صاروخ فرط صوتي، يعمل على الوقود الصلب. وقالت البحرية الأمريكية بهذا الصدد إن "برامج الأنظمة الاستراتيجية للقوات البحرية أجرت اختبارا ناجحا ثانيا للمحرك العامل بالوقود الصلب للمرحلة الأولى". وجرى الاختبار في ميدان برومونتوري بولاية يوتا الأمريكية. وكان ذلك ثاني اختبار للمرحلة الأولى من الصاروخ، علما بأن الاختبار الأول لها جرى في مايو الماضي. وفي أغسطس اختبرت الولايات المتحدة المرحلة الثانية من الصاروخ. يذكر أن الولايات المتحدة كانت قد أعلنت عن اهتمامها البالغ بتطوير الأسلحة فرط الصوتية، حيث اعترف البنتاغون بتخلف الولايات المتحدة في هذا المجال عن روسيا والصين.