top of page
Single post: Blog_Single_Post_Widget

خالد المونس: محاولة تعديل قانون الانتخاب هدفه ابعاد الخصوم السياسيين وليس تسهيل دخول المرأة المجلس



وصف النائب خالد المونس اقحام رئيس المجلس "للمرأة" واستغلالها سياسيًا لإيهام الشارع الكويتي أن التعديل الذي سيتقدم به على قانون الانتخاب هدفه تسهيل الفرص أمام المرأة الكويتية لدخول المجلس ما هو إلا استمرار لمراحل التزييف وقلب الحقائق الذي يمارس ولازال مستمراً.

واكد المونس أن الجميع يعلم أن الغرف المغلقة قبل وبعد كل أزمة سياسية تشهد محاولات الانقضاض على التجربة الديمقراطية بشكل عام والنظام الانتخابي بشكل خاص بهدف الاتيان بمجلس مسالم لا يراقب ولا يشرع ولا يحاسب ويكون بمثابة مجلس شكلي لايخدم الوطن بشكل عام والمواطن بشكل خاص.

وزاد المونس أنه وبعد نظام الأربعة أصوات جاءوا بنظام الصوت الواحد ولا نعلم ما هي مخططاتهم المقبلة ولكن الأكيد بأن الهدف الأول والأهم من اي تعديل قادم على النظام الانتخابي هو إبعاد الخصوم السياسيين وتقسيم المقسم، و ضرب الكتلة المتماسكة المدافعة عن حقوق الشعب ومكتسباته.

ووجه المونس حديثه للمدافعين عن حقوق المرأة والسيدة الكويتية إن كنتم بالفعل مخلصين لها فسارعوا بإقرار المقترحات حبيسة ادراج اللجان المتعلقة بالأم والأخت الكويتية، ويكفيكم إلقاء نظرة سريعة على هذه المقترحات بموقع المجلس وجميعها مقترحات تعالج مشاكل تعاني منها المرأة منذ عقود تتعلق بالرعاية السكنية والتوظيف ورعاية الأسرة والتعليم والصحة وغيرها من القضايا الحياتية الهامة

Commentaires


bottom of page