رئيس وزراء فلسطين: المنطقة بحاجة لتدخل المجتمع الدولي لخلق أفق سياسي


قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية اليوم الثلاثاء ان المنطقة بحاجة الى تدخل دولي لخلق أفق سياسي مشيرا الى فلسطين تستحق ان تكون دولة معترف بها من المجتمع الدولي. جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده اشتية مع نائب المستشار الألماني وزير الاقتصاد والطاقة روبرت هابيك عقب لقائهما في مقر رئاسة الوزراء بمدينة رام الله. وقال اشتية انه بحث مع هابيك التصعيد الإسرائيلي والقضايا المتعلقة بالفراغ السياسي والدور الذي ممكن ان يلعبه المجتمع الدولي من اجل خلق افق سياسي والتخفيف من معاناة الفلسطينيين. وأضاف ان "اسرائيل مسؤولة عن التصعيد واقتحامات المسجد الأقصى ومصادرة الأراضي والحصار على قطاع غزة" مطالبا المجتمع الدولي بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني الاعزل. وتابع "نعيش حالة تبني فيها اسرائيل سياساتها على اطلاق النار بهدف القتل ... ونحن على تواصل مع المجتمع الدولي ومع الأمم المتحدة لتوفير حماية دولية لشعبنا الذي يعاني تحت الاحتلال". وبين ان المانيا من اهم المانحين للشعب الفلسطيني سواء كان عبر الاتحاد الأوروبي او بشكل مباشر وتغطي مساعداتها مختلف الجوانب من بنية تحتية ومساعدات فنية وبيئية واقتصادية وفي مجالات الطاقة والمياه. من جهته قال هابيك ان موقف المانيا من انهاء الصراع هو حل الدولتين مشيرا الى انه جرى نقاش حول تهيئة الظروف لخلق مسار وحل سياسي. وأضاف "لدينا دعم كبير للمشاريع التنموية في فلسطين وبحثنا سبل دعم قطاع الطاقة خاصة توفير الطاقة الشمسية في المخيمات الفلسطينية".