رداً على منشورات دعم المثلية.. البرلمان العربي للسفارات الأميركية: احترام خصوصية المجتمعات العربية



دعا البرلمان العربي، اليوم السبت، السفارات الأميركية بالدول العربية إلى احترام خصوصية وثقافة المجتمعات العربية وعدم المساس بقيمها الدينية وثوابتها المجتمعية والثقافية في الوقت الذي تحترم فيه الدول العربية خصوصية وثقافة المجتمعات الأخرى ولا تتدخل فيها.

واعتبر البرلمان العربي أن هذا «السلوك المرفوض يتناقض مع القواعد والأعراف المعمول بها في العلاقات الديبلوماسية بين الدول والقائمة على احترام القيم الدينية والمجتمعية للدول وعدم الاساءة اليها أو التعدي عليها».

وأكد أن احترام ثقافة وخصوصية القيم المجتمعية في الدول العربية لا يتعارض مع مبدأ حرية الرأي الذي يجب ألا يتم استغلاله كذريعة للتعدي على ثقافة وخصوصية المجتمعات.

وأضاف أن احترام هذه الخصوصية تمثل «حقا أساسيا من حقوق الانسان التي يجب الالتزام بها في كل وقت وفي كل مكان».

وكانت وزارة الخارجية الكويتية استدعت أمس الأول الخميس القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأميركية بالإنابة جيم هولتسنايدر وسلمته مذكرة تؤكد رفض دولة الكويت لإشارات وتغريدات نشرتها السفارة تدعم المثلية وتشدد على ضرورة احترام السفارة للقوانين والنظم السارية في دولة الكويت والالتزام بعدم نشر مثل تلك التغريدات التزاما بما نصت عليه اتفاقية فيينا للعلاقات الديبلوماسية لعام 1961.

جاء ذلك في بيان للبرلمان العربي على خلفية قيام بعض السفارات الأميركية في عدد من الدول العربية برفع أعلام ما يسمى بفئة «المثليين» ونشر منشورات تدعمها.