روسيا توقف إمدادات الغاز عن فنلندا اعتباراً من اليوم


أعلنت شركتا «غازوم» الفنلندية الحكومية و«غازبروم» الروسية أنه سيجري قطع إمدادات الغاز الطبيعي الروسي عن فنلندا اعتبارا من صباح اليوم السبت، بعد أن رفضت هسلنكي أن تسدد بالروبل فاتورة تموينها بالمادة.

وقال رئيس مجلس إدارة «غازوم» ميكا فيلايانين، في بيان، «من المؤسف للغاية أن إمدادات الغاز الطبيعي بموجب عقدنا للتوريد ستتوقف الآن. إلا أننا كنا نستعدّ متيقظين لهذا الوضع ولن تكون هناك اضطرابات في شبكة توزيع الغاز».

وأشارت «غازبروم» إلى أنها لم تتلق الجمعة الدفعة المالية عن الكميات التي سلّمتها لهلسنكي في أبريل، وفق المهل المنصوص عليها في العقد، وأكدت تاليا قطع الإمدادات اعتبارا من اليوم السبت.

وفي أبريل، طلبت شركة «غازبروم إكسبورت» تسديد المدفوعات المستقبلية في عقد التوريد بالروبل بدلاً من اليورو، لكن شركة «غازوم» رفضت الطلب وأعلنت الثلاثاء أنها ستحيل القضية إلى القضاء.

ويمثل الغاز الطبيعي حوالى 8 في المئة من الطاقة المستهلكة في فنلندا، ويُستورد معظمه من روسيا.

وفي إطار الجهود المبذولة للتخفيف من مخاطر الاعتماد على صادرات الطاقة الروسية، أعلنت الحكومة الفنلندية في وقت سابق الجمعة أنها وقعت اتفاقية استئجار سفينة للغاز الطبيعي المسال لمدة عشر سنوات مع شركة Excelerate Energy الأميركية.

وقالت وزيرة المالية الفنلندية أنيكا ساريكو للصحافيين «سفينة الغاز الطبيعي المسال ستتيح لنا التحرر من الغاز الروسي».

وتوقفت إمدادات الكهرباء من روسيا إلى فنلندا الأحد عقب إعلان بهذا الصدد من شركة التزويد الروسية «راو نورديك»، على ما قال مسؤول في شبكة الكهرباء الفنلندية لوكالة «فرانس برس». إلا أنه تمّ تعويض النقص بشكل سريع.

وتقدمت فنلندا والسويد بطلبين للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو)، الأربعاء. وحذرت موسكو فنلندا مرارًا من أن أي طلب للانضمام إلى الناتو سيكون «خطأ فادحًا له عواقب بعيدة المدى».