سمو الأمير: الأمن والعزة والنصر.. لشعب فلسطين


استقبل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه بقصر بيان صباح أمس الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وفي معيته رئيس مجلس الوزراء بدولة فلسطين الشقيقة الدكتور محمد ابراهيم اشتيه والوفد المرافق وذلك بمناسبة زيارته الرسمية للبلاد. هذا وقد أعرب سموه رعاه الله خلال اللقاء عن موقف دولة الكويت الثابت والمساند للقضية الفلسطينية العادلة والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق سعيا لتحقيق ما يتطلع إليه من إقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية مجددا سموه حفظه الله التأكيد على أن القضية الفلسطينية كانت وما زالت قضية دولة الكويت الأولى وذات مكانة مركزية في عالمنا العربي والإسلامي متمنيا سموه للشعب الفلسطيني الشقيق الأمن والسلام والعزة والنصر. كما أعرب رئيس مجلس الوزراء بدولة فلسطين الشقيقة عن بالغ شكره واعتزازه لسموه رعاه الله مقدرا جهود دولة الكويت قيادة وشعبا ودعمها اللامحدود للقضية الفلسطينية ومناصرة الشعب الفلسطيني لتحقيق كل ما يتطلع إليه من أهداف. حضر المقابلة وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي جراح الصباح ووزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح ورئيس الديوان الأميري الشيخ مبارك فيصل سعود الصباح ورئيس ديوان سمو رئيس مجلس الوزراء رئيس بعثة الشرف المرافقة عبدالعزيز دخيل الدخيل ووكيل الديوان الأميري ومدير مكتب حضرة صاحب السمو أمير البلاد أحمد فهد الفهد. كما استقبل سموه رعاه الله بقصر بيان صباح اليوم سمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح.