سمو الأمير: التعاون مع «الصحة العالمية».. لـ «نفع البشرية»


استقبل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح بقصر بيان صباح أمس وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل حمود الصباح ومدير عام منظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس والوفد المرافق وذلك بمناسبة زيارته للبلاد. وقد أشاد سموه بالدور الرائد الذي تقوم به منظمة الصحة العالمية في تعزيز الصحة والحفاظ على سلامة العالم ومكافحة الأوبئة والأمراض في مختلف دول العالم والتي كان آخرها موقفها في مكافحة جائحة كورونا وأكد سموه على استمرار التعاون الوثيق مع المنظمة لما فيه من نفع للبشرية جمعاء واستكمالا لدور دولة الكويت الإنساني. وعبر مدير عام منظمة الصحة العالمية عن خالص شكره وتقديره لحضرة صاحب السمو ولدولة الكويت على الدور الإنساني الرائد الذي قامت به وتقوم به دولة الكويت في دعم المنظمة وأنشطتها الصحية وتقديم المساعدات للمحتاجين في دول العالم كافة. وأوضح أن دولة الكويت ساهمت بمساهمة فعالة عبر دعمها للمنظمة في مكافحة مختلف الأوبئة في العالم ومساعدة ضحايا الأمراض مؤكدا على تقدير الدور الإنساني لدولة الكويت إقليميا وعالميا لما تقدمه من دعم لتخفيف معاناة المحتاجين.