top of page
Single post: Blog_Single_Post_Widget

شركات طيران تحذّر من وضع شبكات الجيل الخامس قرب المطارات


حذر رؤساء شركات الطيران الأمريكية الكبرى الاثنين، من اضطرابات كارثية في قطاعَي النقل والشحن في حال تشغيل شبكات الجيل الخامس كما هو مقرَّر غداً الأربعاء، دون وضع ضوابط لمحطات الإرسال الواقعة قرب مطارات الولايات المتحدة. وكانت شركتا "فيرايزون" و"آي تي آند تي" أجَّلتا إطلاق خدمة "الجيل الخامس سي - باند" الجديدة مرتين بسبب تحذيرات شركات الطيران ومصنعي الطائرات، المتخوفين من تداخل نظام الاتصالات الجديد مع الأجهزة التي تستخدمها الطائرات لقياس الارتفاع. وقال رؤساء الشركات في رسالة: "نكتب إليكم عاجلاً لنطلب تشغيل شبكات الجيل الخامس في كل مكان في البلاد باستثناء مسافة ميلين تقريباً من مدارج المطارات، كما حدّدَت إدارة الطيران الفيدرالية (إف دي آي) في 19 يناير/كانون الثاني 2022"، وفق وكالة الصحافة الفرنسية. وحذرت الرسالة الموجهة إلى وزير النقل بيت بوتيدجيج ومسؤولين حكوميين، من "كارثة اقتصادية" في حالة استمرار نشر التقنية الجديدة قبل إجراء التحديثات والتغييرات اللازمة على معدات الطيران. وأعلنت إدارة الطيران الفيدرالية الأحد، أنها أعطت موافقتها على تشغيل بعض محطات الإرسال داخل مناطق سيُنشَر فيها الجيل الخامس، بحيث أُمّنَ "ما يصل إلى 48 من أصل 88 من المطارات الأكثر تأثراً بتداخل الترددات". لكن شركات الطيران تخشى أن عدم شمول الإجراءات جميع المطارات قد يسبّب اضطرابات كبيرة، بينها وقف آلاف الرحلات، بما قد يوقف الحركة التجارية في البلاد . ودعت الرسالة السلطات إلى "اتخاذ أي إجراء ضروري لضمان عدم نشر الجيل الخامس عندما تكون الأبراج قريبة جداً من مدارج المطارات، إلى أن تتمكن إدارة الطيران الفيدرالية من تحديد كيفية تنفيذ ذلك بأمان وبلا اضطرابات كارثية". وقّع الرسالة الرؤساء التنفيذيون لشركات طيران "أميركان" و"يونايتد" و"دلتا" و"ساوث وست"، بالإضافة إلى عملاقَي الشحن "فيديكس" و"يو بي إس". وحازت شركتا "فيرايزون" و"آي تي آند تي" على عقود بمليارات الدولارات لتشغيل شبكات الجيل الخامس في الولايات المتحدة، إلا أن إطلاق المشروع أُرجئَ مرتين بسبب تحذيرات شركات الطيران ومصنّعي الطائرات. وفي حال لم يُتوصَّل إلى اتفاق مع شركات الطيران أو تجميد الهيئات الفيدرالية لعمل شركات الاتصالات، فمن المقرَّر بدء تشغيل خدمة الجيل الخامس على الصعيد الوطني في 19 يناير/كانون الثاني الجاري.

bottom of page