غالبية الأمريكيين يؤيدون منع ترشح ترامب لإنتخابات الرئاسة مرة أخرى


أظهر استطلاع جديد أن غالبية البالغين في الولايات المتحدة يعتقدون أنه يجب منع الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، من الترشح للمناصب العامة مرة أخرى. وقال 53% من البالغين الأمريكيين الذين شملهم الاستطلاع إنه لا ينبغي السماح لترمب بالترشح للمناصب العامة مرة أخرى، في حين قال 50% إنهم كانوا سيصوتون لإدانة ترمب في محاكمة عزل مجلس الشيوخ إذا كان لهم الحق في التصويت وأظهر استطلاع للرأي أجرته شركة "يوغوف" للأبحاث وصحيفة "ذا إيكونوميست" أن 53% من الناس يعتقدون أنه لا ينبغي السماح لترمب بالترشح لمنصب الرئاسة مرة أخرى. ويجادل الكثيرون بأنه لا ينبغي السماح لترمب بالترشح لمنصب الرئاسة مرة أخرى بسبب "أفعاله وكلماته" التي أدت إلى حدوث أعمال الشغب في مبنى الكابيتول في 6 يناير على حد قولهم. ووجد استطلاع "إيبسوس ورويترز" أن 71% من البالغين في الولايات المتحدة يعتقدون أن ترمب مسؤول جزئيًا عن أعمال الشغب، فيما أعلن نصف الجمهوريين الذين شملهم الاستطلاع أن ترمب مسؤول بشكل ما عن تلك الأحداث.