لبنان.. عودة المظاهرات احتجاجا على الغلاء وانهيار العملة المحلية


(كونا) - قطع محتجون لبنانيون اليوم الثلاثاء عددا من الطرقات الرئيسية والفرعية في عدد من المناطق احتجاجا على الغلاء وتردي الأوضاع المعيشية واستمرار تدني سعر صرف الليرة اللبنانية مقابل الدولار الأمريكي . وقالت الوكالة الوطنية للاعلام الرسمية ان محتجين قطعوا عددا من الطرق الرئيسية والفرعية في العاصمة وقطعوا الطريق الدولية بين بيروت وطرابلس بالاطارات المشتعلة وبالاتجاهين في محلة (الدورة) وفي (الزوق) وفي (جبيل) شمالي بيروت. واضافت ان عشرات المحتجين قطعوا الطرقات بين بيروت والبقاع في بلدتي (بحمدون) و(صوفر) كما شهدت مدينة طرابلس قطع طرقات وتجمعات في ساحة (النور) بالاضافة الى قطع الطرقات الدولية بين طرابلس ومحافظة عكار شمالي لبنان. وقالت غرفة التحكم المروري التابعة لقوى الامن الداخلي ان المحتجين قطعوا طريق المطار وعددا من الطرقات داخل مدينة بيروت والطرق التي تصل بيروت بالجنوب اللبناني في منطقة (الجية) و(برجا). واضافت ان الاحتجاجات شملت عددا كبيرا من المناطق اللبنانية حيث اقفل المحتجون الطرقات الرئيسية والفرعية في محافظتي الجنوب والبقاع. وذكرت ان عددا من المتظاهرين تجمعوا في ساحة الشهداء وسط بيروت وبدأوا اعتصاما احتجاجا على الاوضاع المعيشية والمالية المتردية. وشهدت اماكن الاحتجاجات ومحيط الطرقات المقطوعة انتشارا كثيفا للجيش اللبناني ولقوى الامن الداخلي. واعاد انخفاض سعر صرف الليرة السريع وغلاء اسعار السلع الاستهلاكية المتظاهرين الى الشارع رغم قرارالتعبئة العامة الذي فرضته الحكومة اللبنانية لمواجهة فيروس (كورونا المستجد - كوفيد 19). وكان لبنان شهد تظاهرات وقطع طرقات ومواجهات بين المحتجين والقوى الامنية ابتداء من العام 2019 احتجاجا على الاوضاع المعيشية والاقتصادية المتردية.