وزراء دفاع «ناتو» يختتمون اجتماعاتهم بالتحضير لقمة مدريد


(كونا) -- اختتم وزراء دفاع حلف شمال الأطلسي (ناتو) اليوم الخميس اجتماعاتهم التي انطلقت أمس الأربعاء بعد التحضير لقمة مدريد في غضون أسبوعين. وأكد الأمين العام لحلف (ناتو) ينس شتولتنبرغ في مؤتمر صحفي خطورة الحرب التي شنتها روسيا على أوكرانيا قائلا إن "قمة مدريد ستشهد قرارات مهمة من شأنها جعل الحلف أقوى وأكثر مرونة في عالم تتصاعد فيه المخاطر والتنافسية ". وأضاف أن الحلفاء أعلنوا عن مساعدات إضافية لأوكرانيا تتضمن أسلحة وأنظمة دفاعية بعيدة المدى. وأوضح أنه سيجري خلال القمة تقرير مفهوم استراتيجي جديد يحدد موقف الأعضاء تجاه روسيا والتحديات الناشئة ولأول مرة تجاه الصين معربا في هذا الصدد عن ترحيبه بمشاركة قادة الدول الشريكة في آسيا والمحيط الهادئ في قمتنا لأول مرة. من جانبه قال وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن في مؤتمر صحفي منفصل "عقدنا على مدى يومين اجتماعات مثمرة أرسى خلالها الوزراء أسس النقاشات والقرارات المهمة التي ستصدر عن قمة الحلف في مدريد". وأضاف أن "(ناتو) يخطط أيضا لتعزيز وسائل الردع والدفاع على المدى الطويل خاصة في جناحه الشرقي". وأوضح أن دول الحلف استجابت بسرعة وحسم وفعلت خططها الدفاعية ردا على الغزو الروسي لأوكرانيا وتهديد الأمن عبر الأطلسي. على صعيد آخر لفت وزير الدفاع الأمريكي إلى أن (ناتو) على وشك الترحيب بدولتين أخريين في الحلف هما فنلندا والسويد. ومن المقرر أن يشارك الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في قمة مدريد