Recent Posts

وزيرة «الشؤون»: تمكين المرأة جزء من منظومة التنمية البشرية الشاملة


كدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية هند الصبيح أن الاهتمام بقضايا المرأة وإسهاماتها ينطلق من الإيمان بأن اكتمال نضوج رأس المال البشري يكمن في تمكين المرأة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وأن الثروة البشرية هي الثروة الحقيقية الدائمة لجميع الدول، كما أن تمكين المرأة هو جزء من منظومة التنمية البشرية الشاملة في المجتمعات كافة. وفي كلمة ألقتها خلال مشاركتها في فعاليات ورشة عمل "المرأة الخليجية في عيون العالم... إبداع وتميز" والتي تستضيفها دولة الكويت بمشاركة وفود خليجية في مقر إدارة تنمية المجتمع بمنطقة اليرموك وبحضور الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني ووكيل وزارة الشؤون الاجتماعية سعد الخراز والوكيلة المساعدة للتنمية الاجتماعية هناء الهاجري والوكيلة المساعدة للرعاية الاجتماعية شيخة العدواني، قال الصبيح إن تجربة المرأة الكويتية زاخرة بالعطاء واجتياز التحديات منذ انطلاقة مسيرتها التعليمية عام 1937، لتخوض معترك العمل الوظيفي، لتدشن أول محطة من محطات العطاء الوطني والمشاركة الفاعلة في التنمية المجتمعية والاقتصادية فاكتسبت دورا رياديا خليجيا ودوليا وتبوأت مناصب وظيفية وقيادية. ولم يقف اهتمام الكويت بالمرأة عند نقطة الحقوق السياسية بل تعداها الى كل ما يتعلق بالمرأة اقتصاديا وثقافيا واجتماعيا. وأشارت الى أن المرأة الكويتية شريك فاعل ومساهم أصيل في مسيرة النهضة التي حققتها دولة الكويت منذ استقلالها في مطلع الستينات حيث أظهرت قدراتها وكفاءتها في كل المواقع التي عملت بها والمناصب التي تبوأتها وأضحت مثالا يحتذى به، لافتة الى أن الكويت ترجمت دعمها لتمكين المرأة في خطة التنمية الوطنية ببرامج تستهدف إشراك المرأة في صنع القرار وتولي المناصب القيادية في القطاعين العام والخاص حيث اطلقت الكويت مؤخرا برنامج "إعداد القيادات الوطنية من السيدات" في إطار التعاون الوطني بين أمانة التخطيط وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومركز أبحاث ودراسات المرأة في جامعة الكويت، وهيئة الأمم المتحدة لتمكين المرأة في دعم القيادات النسائية سياسيا واقتصاديا. وكشفت الصبيح إنه وبرعاية سامية من سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد قامت الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط بإطلاق جائزة الكويت للمرأة المتميزة تحت شعار "هي قدوة" كمبادرة وطنية مرتبطة مع ركائز خطة التنمية الوطنية لدولة الكويت وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، كما تأتي الجائزة تكريما لدور المرأة في تنمية المجتمع وازدهاره وتثمين عطاءها في المجالات المختلفة في القطاعين العام والخاص