Recent Posts

أسعار الطاقة وفشل التخطيط مخاطر تهدد بيئة أعمال الكويت


شف تقرير المخاطر الإقليمية لممارسة الأعمال الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي، أن أكثر المخاطر التي تواجه الكويت من الدرجة الأولى تتمثل في الصدمات التي تسببها أسعار الطاقة، تليها في الدرجة الثانية المخاطر المتعلقة بالهجمات الإرهابية والفشل في التخطيط الحضري. ووفقاً للتقرير الذي نشر أمس والذي استند على استجلاء آراء نحو 12 ألف تنفيذي في القطاع الخاص لـ130 اقتصاداً عالمياً، أن بيئة الأعمال الكويتية تواجه أيضاً مخاطر الظواهر المناخية الشديدة، وهي مخاطر جاءت ضمن الدرجة الرابعة من حيث قوتها. وشملت أبرز 10 مخاطر تواجه منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، صدمات أسعار الطاقة، والبطالة ونقص العمالة، علاوة على الهجمات الإرهابية، والأزمات المالية والهجمات السيبرانية. كما برزت مخاطر أخرى منها، التضخم الذي لا يمكن السيطرة عليه، إضافة إلى أزمات المياه والتجارة غير القانونية، والفشل في الآلية المالية أو المؤسسة. وأشار التقرير إلى أن مواطن الضعف في تقلبات أسعار النفط في المنطقة لم تختف بعد، وهي واضحة بشكل خاص في البلدان التي يرتفع فيها الإنفاق الحكومي، وتشمل هذه المجموعة كلا من الكويت والبحرين وعمان وقطر والسعودية. ووفقاً للتقرير، فإن العالم ورغم أنه يعيش في فترة زمنية تتسم بتحسن غير مسبوق في معايير الحياة تعتبر هذه الفترة أيضاً مقلقة وغير مستقرة، لافتاً إلى أن علامات هذا الضعف في الأنظمة المعقدة والتي بالإمكان رؤيتها اليوم على مختلف المستويات البيئية والتمويلية والاجتماعية والجيوسياسية. وأشار إلى أن البطالة ونقص العمالة تمثل أكثر المخاطر التي تواجه ممارسة الأعمال عالمياً، إضافة إلى صدمات أسعار الطاقة، والأزمات المالية، والهجمات السيبرانية التي ظهرت بشكل بارز خلال استبيان هذا العام وهي مخاطر تعتبر الأعلى في القارة الأوروبية. من جانب آخر، أوضح التقرير أن مخاطر الأزمات المالية عالمياً تراجعت إلى المرتبة الرابعة من حيث الخطورة مقارنة مع المركز الثاني خلال استبيان العام الماضي، وهو الأمر الذي ينسحب أيضاً على المخاطر المتعلقة بفشل الآليات المالية أو المؤسسة والتي تراجعت مرتبة واحدة لتحتل المركز السابع.

Kuwait City, Kuwait

Contact

Follow

©2017 BY AL3ONWAN - ALL RIGHTS RESERVED

Address