«كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ»

عندما ضرب طاعون (جستنيان) خلال السنوات 541 و750 للميلاد الإمبراطورية الرومانية الشرقية بما في ذلك العاصمة القسطنطينية بمقتل... قتل بين 30 إلى 50 مليون شخص، وتلاه الطاعون (الدبلي) في القرن الرابع عشر، الذي نشأ بسبب القوارض والبراغيث وقتل 50 مليون شخص!
وعندما حل مرض الجدري في القرنين 15 و 17 في القارتين الأميركيتين قتل 20 مليون مصاب!
‏وعندما جاءت الكوليرا في العام 1817 وظهرت في بدايتها بالهند، قتلت الملايين بسبب تلوث الأطعمة والمياه!
واستمرت الأمراض القاتلة في الظهور، فجاءت الإنفلونزا الإسبانية عام 1918 لتفتك بـ50 مليون
‏إنسان ثم إنفلونزا هونع كونغ 1968 لتقتل مليون شخص...!
وفي قرننا الحالي ظهرت إنفلونزا الخنازير خلال عامي 2009 و2010، فقتلت 800 ألف مصاب تقريباً، ثم مرض (إيبولا) العام 2014 ليقتل 11 ألفاً.
ووصلنا اليوم في العام 2020 الى فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)، ليبدأ في مدينة (ووهان) الصينية وينتشر في مختلف أنحاء العالم، لتصبح مطارات العالم مغلقة والسفر متوقف والمسارح مع المراكز التجارية مع المطاعم والملاعب في حالة سكون تام، واقتصاديات العالم مع بورصاتها ضربت بمقتل، حتى تجاوزت حالات الوفيات حول العالم 15 ألف مصاب حتى كتابة هذه السطور!

على الطاير:
ها هي أميركا اليوم تقول لشعبها إن عدداً كبيراً من المصابين لن يجدوا أسرة لعلاجهم... وبريطانيا تقول استعدوا لفقد أحبابكم... وإيطاليا تعلن انهيار منظومتها الصحية... لنستشعر عظمة الخالق سبحانه وتعالى، ونحن نراقب الدول الكبرى اليوم معلنة انكسارها في مواجهة فيروس صغير لا يرى بالعين، قول رب العزة في الآية 23 من سورة يونس:
«حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الأرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلا أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالأمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ».
ومن أجل تصحيح هذه الأوضاع بإذن الله... نلقاكم!

Kuwait City, Kuwait

Contact

Follow

©2017 BY AL3ONWAN - ALL RIGHTS RESERVED

Address